منظمة مدنية تنشئ مجموعة ضغط شبابية على البرلمان

Portrait de AGORA moderator

منظمة مدنية تنشئ مجموعة ضغط شبابية على البرلمان
قالت منظمة مدنية يمنية إنها تسعى خلال هذا العام لإطلاق مجموعة ضغط شبابية في صنعاء تستهدف توعية الجمهور بالعمل البرلماني وكذا التأثير في العملية التشريعية.

ويأتي مشروع إطلاق المجموعة الشبابية في إطار مشروع للمركز اليمني لقياس الرأي العام، وهو منظمة مستقلة، ممول من قبل مبادرة الشراكة الشرق أوسطية.

وتعد هذه المجموعة، الكائنة في العاصمة صنعاء، الأولى من نوعها على مستوى اليمن وتضم 22 عضوا تم اختيارهم من ضمن أكثر من 100 متقدم من الناشطين السياسيين.

وتم اختيار أعضاء المجموعة التي تتراوح أعمارهم بين 24 و34 عاما من الأشخاص الحاصلين على مؤهلات جامعية لا سيما في مجال العلوم السياسية والقانون والإعلام.

وبحسب بلاغ صادر عن المركز اليمني فإن المشروع الشبابي يسعى إلى بناء قدرة المجموعة الشبابية لتمكينها من نشر الوعي بخصوص البرلمان للجمهور وللتأثير بشكل إيجابي في العملية التشريعية.

ومن خلال القيام بهذه المهام، ستعمل المجموعة كقناة وصل بين البرلمان والشباب اليمني.
وقال البلاغ إنه من أجل تحقيق هذا الهدف، تلقت المجموعة تدريبا من المركز اليمني في مواضيع متصلة بالهيكلية والإجراءات التشريعية للبرلمان اليمني، ومناشدة البرلمان، والتأييد، والتشبيك، والإعلام الاجتماعي.

وعقب التدريب، ستقوم المجموعة بزيارة للبرلمان والتشبيك مع أعضاء من البرلمان ومع صحفيين متخصصين في شئون البرلمان.

وبدعم من المركز اليمني لقياس الرأي العام، ستقوم مجموعة الضغط الشبابية مستقبلا بتنفيذ مشاريع بهدف تعزيز علاقات المواطنين بالبرلمان، إضافة إلى تسهيل ودعم إقامة مجموعة تأثير شبابية في مدن أخرى مثل عدن وتعز والمكلا

 

المصدر

http://www.almotamar.net/news/110639.htm.